أهالي بولاق الدكرور “شكرًا النائب الوفدي عمرو أبو اليزيد” لحل أزمة 11 شاب عالق في النيابة بسبب إفطار جماعي

تقدّم أهالي بولاق الدكرور بخالص الشكر والتقدير للنائب الوفدي عمرو أبو اليزيد، لنجاحه في حل أزمة 11 شاب أقاموا حفل إفطار جماعي في منطقة بولاق الدكرور في الجيزة.

وأكد الأهالي أن هذا الحفل هو حفل وعادة سنوي، اعتادوا عليها كل عام، بالتجمع في إفطار جماعي يضم سكان الحي يوم في شهر رمضان، وجاء بدافع لا إرادي وفطرة إنسانية فطروا عليها، وليس تحديًا للقانون أو الدولة، وهو ما دفع النائب عمرو أبو اليزيد للوقف إلى جانبهم ومساندتهم، لإدراكه أنهم لم يقصدوا ذلك، مشيرين إلى أنهم اعتادوا من النائب الوفدي مساندتهم في جميع مشكلاتهم، فكان المبادر الأول في جميع أزماتهم، يشاركهم أفراحهم وأحزانهم، ويهتم لشؤونهم.

وكانت أجهزة الأمن بالجيزة رصدت فيديو على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، يظهر فيه عدد كبير من الأهالي يتناولون وجبة الإفطار على مائدة في أحد الشوارع بدائرة قسم شرطة بولاق الدكرور، في ظل ما أمرت به الدولة المصرية من إجراءات احترازية ضد تفشي وباء فيروس كورونا، بمنع التجمعات.

وتمكنت قوة أمنية من ضبط 11 شخصًا، هم القائمون على إعداد مائدة الطعام، وحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التحقيقات.

وبتدخل النائب الوفدي عمرو أبو اليزيد، أخلت نيابة بولاق الدكرور في الجيزة، سبيل 11 شخصًا بكفالة 500 جنيه لكل منهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.