التفاصيل الكاملة لوفاة حسونى طفل اراب جوت تالنت

اضافة  إلى ما تناقلته منصات التواصل الاجتماعي ، أفادت العديد من المواقع الإخبارية العراقية والمصرية أيضا عن وفاة الطفل العراقي حسين دريد التميمي المعروف باسم “حسوني”.

قام حسين دريد التميمي بتشغيل مقطع فيديو رداً على هذه الأنباء ونفى شائعات وفاته وأكد أن الصور ومقاطع الفيديو المنتشرة لأبناء المتوفى لا علاقة له به, وان الطفل يشبه الى حد كبير ليس الا, مؤكدًا: “رجاء ما حدا ينشر صوري، صاير ‏اشتباه”.‏

وبحسب التقارير فقد شارك حسين دريد في تحرير الفنان العراقي نور الزين ، ثم شارك في عرض أرب جوت تالنت ، وقد أحب الحكام برقصه وذكائه ، وقال الفنان أحمد حلمي إن حسوني ما زال لديه مواهب أخرى ، لأنه خفيف الظل.

قد يعجبك ايضا:

عبلة الحكلاوى تعلق على شائعات وفاتها ولايف الثالثة عصرا

الموت يفجع منة عرفة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.