حقيقة وفاة محمود ياسين

محمود ياسين

حقيقة وفاة محمود ياسين, ترددت شائعات كثيرة حول وفاة الفنان الكبير محمود ياسين, الامر الذى جعل زوجته الفنانة المصرية شهيرة تخرج لتنفى ما تردد عن وفاة زوجها, وأكدت استقرار حالته الصحية وجعلها تشعر بالحزن بسبب أنباء وفاته في العديد من المواقع الإلكترونية.

واضافت شهيرة غاضبة: “بكل أسف تحاول المواقع الضعيفة زيادة شريحة القراء بترويج أخبار كاذبة لا تمت للحقيقة بصلة، زوجي حالته مستقرة وشائعات الوفاة تصيب محبيه بالغضب”.

وفاة محمود ياسين

يذكر ان, شهيرة حرصت على توجيه تهنئة للفنان محمود ياسين, وذلك بمناسبة عيد ميلاده في يونيو/ حزيران الماضي عبر حسابها الرسمى على تطبيق التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وكتبت: “كل سنة وإنت طيب يا حبيبي وعقبال ١٠٠ سنة”.

ولد محمود ياسين بمدينة بورسعيد 200 كيلومتر شمال القاهرة)، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام. كان أبوه موظفا في هيئة قناة السويس، وكانوا يعيشون في فيللا ملك لشركة القناة، فلما قامت ثورة يوليو وصدرت قرارات التأميم لهيئة قناة السويس في 1956 آلت ملكيتها إلى الشعب. الأب كان فخورا بالثورة ومن ثم غرس في ابنه هذا الشعور الوطني والاعتزاز.

محمود ياسين له ملف حافل بالاعمال الفنية ابرزها:”وطنى عكا, ليلى والمجنون, الرجل الذى فقد ظله, شئ من الخوف, حكاية من بلدنا, نحن لا نزرع الشوك”.

قد يعجبك ايضا:

امينة خليل تشعل السوشيال ميديا باطلالة جريئة مع خطيبها

مايا خليفة تدعم ضحايا لبنان ببيعها نظارة افلامها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.