رواد “تويتر” يواجهون الحجر المنزلي بقفشات حسن حسني

تصدر الفنان القدير حسن حسني كلمات البحث على موقع التغريدات القصيرة “تويتر” بعدما استعان به الرواد والنشطاء في نشر قفشات وإفيهات أفلامه كتعبير عن الملل من الحجر المنزلي، ونوع من أنواع التسلية.

ويواجه المواطنون حالة من العزل المنزلي نتيجة انتشار فيروس كورونا القاتل كوفيد – 19، بمتابعة ألوان التسلية من الأفلام والمسلسلات.

قفشات حسن حسني

وتذكر البعض “القفشات” الخاصة بالفنان، التي طالما تميز بها في أعماله الفنية، مما جعله يتصدر قائمة مؤشرات البحث الأكثر تداولًا على موقع التغريدات “تويتر”، وذلك بتريند “خضّات حسني حسني”.

حسني حسني

فتذكَّر محبوه مجموعة من مشاهده في بعض أعماله، فقال أحد المغردين بأنه من أكثر الفنانين الذين تعرضوا لـ”الخضة” في السينما، فنشر مقطع فيديو له من فيلم “الناظر” وعلق عليه قائلًا: “حسن حسني من بدايته لنهايته مابيعملش حاجة غير إنه يتخض، عدد مهول من الخضّات حتى لما كان مش طرف في الخناقة في الأول”.

مسلسل سلطانة المعز في رمضان

ويطل “حسني” علينا في شهر رمضان المقبل بمسلسل “سلطانة المعز” مع النجمة غادة عبد الرازق، وعدد آخر من النجوم مثل محمد شاهين، محمود البزاوي، محمود عبدالمغني، محمد لطفي، دينا، مي الغيطي، محمد حاتم، انتصار، تأليف إياد إبراهيم، وإخراج محمد بكير.

وفاة حسن حسني

وكثيرًا ما ترددت الأقاويل وتناقلت الشائعات حول وفاته، إلا أنه كان دائمًا يخرج هو أو أحد من الفنانين، ليطمأن جمهوره على صحته، ونفي تلك الشائعات.

ولمع نجمه في العديد من الأعمال الكوميدية التي طالما تميز بها، مثل زكي شان، الناظر، اللمبي، اللي بالي بالك، غبي منه فيه، كتكوت.

وهو من مواليد حي القلعة (15 أكتوبر 1931) لأب مقاول، وخلال عمرهُ الطويل الذي لم يكن خاليا من متاعب ومواقف صعبة ومفاجآت غيرت مجرى حياته، والتي بدأت في حي الحلمية الجديدة.

ففي سن السادسة فقد والدته التي وافتها المنية في سن مبكرة، وهو الحدث الذي أسبغ عليهِ هالة من الحزن الدفين.

وفي المدرسة الابتدائية وتحديدا في مدرسة الرضوانية عشق التمثيل الذي عبر عنه على مسرح المدرسة، ويذكر أنه قدم دور “أنطونيو” في إحدى الحفلات المدرسية وحصل من خلالهِ على كأس التفوق بالمدرسة الخديوية، كما حصل على العديد من ميداليات التقدير من وزارة التربية والتعليم، فيما حصل على شهادة التوجيهية عام 1956.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.