ريهام سعيد تقلب السوشيال ميديا رأسا على عقب بعد تعرضها للتحرش

ريهام سعيد تقلب السوشيال ميديا رأسا على عقب بعد تعرضها للتحرش

شاركت الاعلامية ريهام سعيد, متابعيها عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعى, مقطع فيديو اثار ضجة عارمة, وظهرت من خلاله وهى تناشد وتستغيث بالشعب المصرى والمسؤولين, بعد تعرضها للتحرش وابنها خلال استمتاعها بالعطلة الصيفية على احدى الشواطئ فى احدى القرى السياحية بالساحل الشمالى.

وعن تفاصيل واقعة التحرش التى تعرضت لها الاعلامية المصرية ريهام سعيد, اثناء تواجدها على شاطئ البحر وبصحبتها ابنها, كشفت انها رفضت التقاط عدد من الصور مع 6 شباب طالبوا منها التقاط صورا تذكارية معها, وفور رفضها طلبهم, بدأ الشباب بالتحرش اللفظى بها والتطاول عليها بمعايرتهم لها بدخولها السجن مسبقا.

واضافت ريهام سعيد باكية :”لقد تم حبسي احتياطياً لمدة 30 يوما، ولم أفكر في الهرب بل احترمت القانون. وقضيت حياتي في خدمة الوطن من خلال عملي. والقضاء النزيه أنصفني”.

جدير بالذكر, ان ريهام سعيد تقدمت ببلاغ رسمى لقسم الشرطة في “مارينا” لاتخاذ الإجراءات اللازمة مع هؤلاء الشباب.

قد يعجبك ايضا:

مى فاروق تشعل السوشيال ميديا بعد فقدانها 30 كيلو من وزنها.. ما السر؟

بعد وفاتها .. الجمهور يبحث عن سامية أمين والدة أحمد الدمرداش

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.