ضائقة مالية تودي بحياة شاب شنقًا في المنوفية بأول أيام رمضان

المنوفية – عبد الفتاح طارق

أقدم شاب يُدعى “عمرو” على الانتحار 31 سنة من قرية طليا التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، بداعي مروره بأزمة نفسية فقرر التخلص من حياته.

تلقى اللواء محمد ناجي مدير أمن المنوفية إخطارًا من العميد محمد على مأمور مركز أشمون، يفيد بانتحار أحد الأشخاص داخل مسكنه في قرية طليا تابعة لدائرة المركز.

وانتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وبإجراء المعاينة والتحريات، تبين أن شاب يدعي (عمرو و ع) يبلغ من العمر 31 عامًا، شنق نفسه بغرفته.وعلى الفور انتقلت سيارة الإسعاف إلى موقع الحادث لنقل الجثة إلى المستشفى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.