طريقة سلخ الذبيحة وتقطيعها

طريقة سلخ الذبيحة وتقطيعها من الطرق التي يرغب الكثير من المسلمين المضحّين في معرفتها، حتى يقوموا بسلخها على أكمل وجه وأتمّ طريقة، لكي لا تتضرّر الذبيحة، وألا يُهدر منها الكثير من اللحم، والأضحية من القُربات التي يتقرّب بها العبدُ من الله عز وجل، فهو خير ما يُقدّمه الإنسان في هذا اليوم المبارك، أو في غيره من الأيام، وستكون صدقة، وفيما يلي سنتعرّف على الطريقة الصحية التي يتم بها سلخ الأضحية وتقطيعها.

طريقة سلخ الذبيحة

إذا كانت الذبيحة في أيّ يومٍ من أيام العام عدا يوم عيد الأضحى، فتعتبر صدقةً من الصّدقات، أما إذا كانت يوم عيد الأضحى فهي أضحية، وللأضحية شروط غير الشروط التي تُشترط في الذبيحة، فالأضحية لا بد وأن تكون خالية من العيوب الخلقية، وكذلك الأضحية تختلف في طريقة توزيعها عن ذبيحة الصّدقة، فالصدقة يُمكن أن يُخرجها صاحبها كلّها للفقراء والمساكين، أما الأضحية؛ فثُلُث للمضحّي، وثلث للفقراء والمساكين، وثلث للأهل والأقارب، والأضحية لا بُدّ وأن تكون بعد الصّلاة، فإن كانت قبل صلاة العيد فهي صدقة.

طريقة سلخ الذبيحه وتقطيعها

بعد أن تُذبح الذبيحة، يتوّجه الذابح إلى سلخها، حتى يُفصل الجلد عن اللحم، ومما يُشترط في الآلة الحادّة أن تكون حادّةً جدًّا لدرجة أن لا تشعر معها الذبيحة بأذى، لأنها لو لم تكُن حادة ستشعر الذبيحة بتعذيب لها، وهذا غير جائز، ويبدأ السلخ باستخدام الآلة في القائمتين الخلفيتين للذبيحة، ثم بعد ذلك يأتي بعصا، ويُحاول أن يُدخلها  من القائمتين؛ حتى الفخذ، ثم بعد ذلك يقوم بعملية النّفخ للذبيحة، ويتمّ التأكّد من أن جميع الأجزاء قد وصلها الهواء، ثم يُضرب ضربًا خفيفًا على الذبيحة، ثم مواصلة السّلخ حتى الخصيتين، ثم تعليق الذبيحة، ثم قطع الرأس والقدمين الأماميين، وتتواصل عملية السلخ حتى ينتهي فصل الجلد عن اللحم.

قد يهمك أيضا:

طريقة ذبح الأضحية الصحيحة الإسلامية وتوزيعها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.