علي من تجب الأضحية

على من تجب الأضحية ؟ وهل الأضحية واجبة على جميع المسلمين أم لا؟ استفسارات تكثر في فترة ما قبل عيد الأضحى المبارك فالأضحية هي ما يقوم المسلم بذبحه من إبل وأغنام وبهائم في يوم النحر وما يليه من أيام التشريق الثلاثة، وهي الوسيلة التي تقرب العبد من الله عز وجل باعتبارها من شعائر العيد التي تدخل الفرحة في قلوب الفقراء والمساكين، وبها يحصل المسلم على الثواب العظيم.

شروط الأضحية

للأضحية العديد من الشروط التي يجب أن تتوفر بالأضحية لكي تكون تضحية الشخص سليمة تماما وليس بها أي ضرر علي الإنسان، وفيما يلي ذكر لشروط الأضحية بالتفصيل:

  • يجب أن يتمتع الحيوان بصحة جيدة.
  • يجب أن يكون الحيوان خالٍ من العيوب والمشكلات، فلا يجوز ذبح الحيوان الأعرج أو الأعمى أو مكسور القرون أو مقطوع الأذن أو الأنف أو مكسور الأسنان.
  • يجب أن يتمتع الحيوان علي بالنشاط والحيوية وأن يكون مُقبلاً على تناول الطعام.
  • يجب أن تكون الأضحية من الأنعام فقط، وهي الأبقار والأغنام والإبل، ولا يجوز التضحية بأنواع أخرى من الحيوانات، كما لا يجوز أن تكون الأضحية من الطيور.
  • يجب أن تبلغ الأضحية العمر  الشرعي للذبح، وهو خمس سنوات للإبل، سنتين للأبقار، سنة واحدة للماعز، ستة أشهر للضأن.
  • يجب أن تكون الأضحية ثمينة وفيرة اللحم.
  • يجب ألا يبدو عليها المرض والإعياء.

على من تجب الأضحية

الأضحية من الشعائر الإسلامية المشروعة التي يجب أن يحرص عليها كل مسلم قادر على ذلك، حيث يتم التضحية بذبح شيء من الأغنام في أول أيام عيد الأضحى المبارك، وقد أجمع علماء الإسلام على أن الأضحية سُنة مُؤكدة تجب على كل مسلم قادر ويمتلك ما يكفي من المال للقيام بذلك.

وقد أجمع جميع الفقهاء على مشروعيتها وثبوت ذلك في الكتاب والسُنة، وهذا ما يؤكده قول الله تبارك وتعالى في الآية الثانية من سورة الكوثر والذي يؤكد أن على المسلم صلاة العيد ثم التوجه للذبح والتضحية، فقد قال تعالى: ” فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ “.

أما بالنسبة لحجاج بيت الله فإن العلماء يؤكدون أنه لا يجب عليهم الأضحية ويمكن أن يكتفي بالهدي، وفي هذا الشأن قال ابن باز رحمة الله عليه أن الأضحية سنة مطلقة للحاج ولغير الحاج.

حكم الأضحية

الأضحية هي سنة مؤكدة عند كافة مذاهب أهل السنة والجماعة الفقهية الشافعية والحنابلة والمالكية، فقد أكدوا أنها سُنة عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ولا إثم على من يتركها، وقد اختلف الحنابلة في شأن حكم الأضحية لأنهم يؤكدون أنها واجبة وأكد ابن تيمية على وجوبها.

توقيت الأضحية

أما فيما يتعلق بتوقيت ذبح الأضحية فإن الفقهاء أشاروا إلى أن وقت النحر يبدأ عقب الانتهاء من صلاة عيد الأضحى، وينتهي بغروب شمس يوم الثالث عشر من ذي الحجة، ويرى العلماء أنه يجوز الاشتراك في الأضحية بشرط أن يزيد العدد عن سبعة أشخاص، ويجوز إعطاء غير المسلمين منها، كما يجوز التضحية عن الميت خاصة إذا كان قد أوصى بذلك قبل وفاته، كما تجوز الولاية عن شخص  آخر في الأضحية.

قد يهمك أيضا:

ما هو حكم من قام بقص شعره وهو يريد أن يضحي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.