فيتامين د للاطفال وحقيقة زيادته للوزن 2019

فيتامين د

فيتامين د للاطفال وحقيقة زيادته للوزن 2019

فيتامين د من ضمن أفضل الفيتامينات وأهمها لجسم الإنسان، ويتسم بأنه قابل للذوبان في الخلايا الدهنية، كما أنه يسهم بشكل كبير في تكوين الخلايا العظمية، ونمو العظام وعضلات الجسم والأسنان، وتعزيز نموها بصورة سلليمة، وفيتامين د من ضمن الفيتامينات التي يكونها الجسم بشكل مباشر، دون الحاجة إلى تناول العقاقير لتكوينه في الجسم، وذلك إذا تعرض الإنسان لأشعة الشمس، وهنا نجد سؤالًا يفرض نفسه أمامنا، إذا كان فيتامين د يتكون بالتعرض إلى الشمس، فما الحاجة إذًا إلى تناوله على هيئة عقاقير طبية؟ الإجابة عن هذا السؤال ليست مبهمة، ولكن إذا أمعنت النظر فستجد أن الأطفال ذوو السن الصغير، والذين لا يتعرضون لأشعة الشمس، سيحتاجون فيتامين د لنمو عظامهم، وأسنانهم بصورة طبيعية، وقد اشتهر كثيرًا هذه الأيام وصف أطباء الأطفال دواء فيتامين د للأطفال، ولا سيما دواء (فيدروب) للأطفال، حتى يتم تعزيز نموهم، دون وجود عوائق أو مشكلات صحية، ولكن يمكنك الاستغناء عن هذا الدواء إن كان بإمكانك تعريض صغيرك لأشعة الشمس المفيدة لمدة ساعة يوميًا من الساعة الثامنة وحتى الساعة العاشرة صباحًا.

هل تناول فيتامين د للأطفال يسمن؟

ويبقى السؤال هل فيتامين د يتسبب في زيادة الوزن أم لا؟ والحقيقة أنه يعزز نمو العظام والأسنان دون وجود تأخر أو عوائق في النمو لدى الطفل، بالإضافة إلى أنه يمكن الجسم من امتصاص الكالسيوم اللازم لنمو الطفل، من خلال الأطعمة والمشروبات الغنية به.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.