لبنى فتحي: الإرهاب العدو الحقيقي للوطن وعلينا مساندة القوات المسلحة للقضاء عليه

ثمّنت لبنى فتحي مقرر اللجنة النوعية للبيئة والطاقة في حزب الوفد جهود القوات المسلحة والضربات المتلاحقة في سيناء ضد العناصر التكفيرية التي تحاول النيل من أمن مصر وسلامتها.

وأضافت “لبنى” أن المعركة التي تخوضها مصر ضد الإرهاب الأسود مستمرة ولن تنتهى إلا بالتكاتف والتعاون بين الجميع للقضاء عليه وإفشال المخططات المعادية من أجل تطهير الوطن الغالي منه.

وأكدت مقرر اللجنة النوعية للبيئة والطاقة في حزب الوفد، أن الإرهاب هو العدو الحقيقي للوطن، والكاره للتنمية والحضارة والرقي على أرض مصر، والكاره والحاقد على حركة العمران والتنمية.

وشددت على ضرورة الاصطفاف والوقوف جنبًا إلى جنب ويدًا واحدة خلق القوات المسلحة دعمًا لتلك الجهود في مواجهة هذه الجماعات الإرهابية، للحفاظ على أرض سيناء الغالية، والتصدي لجماعات الإرهاب الأسود والقضاء عليه.

ونوهت إلى دور القيادة السياسية المتمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أكد أن مصر تحارب الإرهاب نيابة عن العالم، وتدعم جهود الشرق الأوسط والقارة الإفريقية في دحره من جذوره، وكذلك السير في طريق التنمية في آنٍ واحد، فكانت المشروعات الاقتصادية ومواجهة الأزمات وغيرها للنهوض بالدولة، مما ساهم في تبوء مصر لمكانتها المحلية والإقليمية والدولية في الوقت الحالي.

ويقود الجيش المصري عمليات نوعية لأبطال القوات المسلحة والقوات الجوية استمرارا للجهود المكثفة في مكافحة الإرهاب، وبناءً على معلومات استخباراتية تفيد بتواجد عناصر تكفيرية في عدة أوكار إرهابية بمحيط مدن بئر العبد ورفح والشيخ زويد بشمال سيناء، تمكن خلال رجال القوات المسحلة من تحقيق الهدف المنشود بالقضاء على عدد من تلك العناصر الإرهابية وتدمير عدة أوكار اتخذوها معسكرًا لهم للاختباء فيها وللتجهيز لعملياتهم الإجرامية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.