متى يوم عاشوراء 1442 – 2020 .. موعد يوم

متى يوم عاشوراء

متى يوم عاشوراء 1442 من الأسئلة التي يبحث عنها المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها، وخاصّة المنشغلون بالعلم الشرعيّ، وهذا لما في هذا اليوم من الكثير من الخيرات والبركات التي يتنزّل الله -عزّ وجلّ- بها على عباده، والتي من خلالها يستطيع المُسلم أن ينال رضوان الله، وسوف نتعرّف على موعد يوم عاشوراء في التقويم الهجري والتقويم الميلادي خلال مقالنا هذا اليوم.

متى يوم عاشوراء بالهجري

إذا تصفّحنا المعاجم اللغوية في البحث عن كلمة ” عاشوراء”؛ ستجدُ أن أصل تلك الكلمة” عشوراء” بدون ألفٍ بعد الشّين، ومعناها: اليوم العاشر أو في اليوم العاشر، وقد اتّفق العُلماء على أن عاشوراء هو يوم العاشر من مُحرّم، وفي هذا العام سيُوافق يوم عاشوراء يوم الأحد الموافق العاشر من محرّم لعام ألف وأربعمائة واثنين وأربعين من هجرة النبي -صلى الله عليه وسلّم-.

موعد يوم عاشوراء بالميلادي

اتّفق العلماء على أن شهر المُحرّم من الشهور التي تكثُر فيها الخيرات، ويُزال بها السّيئات، واتّفقوا أيضًا على أن يوم عاشوراء هو يوم العاشر من المُحرّم، وقد أعلنت لجنة الإفتاء، وعلماء الفلك أن يوم الخميس هو يوم غرّة شهر المحرّم، ويُوافق هذا اليوم في الشهر الميلادي يوم عشرين من أغسطس لعام ألفين وعشرين، وما دام أن يوم واحد من محرّم يُوافق يوم عشرين من الشهر الميلادي؛ إذًا: يوم العاشر يُوافق يوم الثلاثين من أغسطس لعام ألفين وعشرين، وسيكون يوم الأحد.

حكم صيام يوم عاشوراء

صيامُ يوم عاشوراء من الأحكام الفقهية التي نُسخت، وقد كان نسخها عقب فرض صيام شهر رمضان المُعظّم؛ فقد كان صيام هذا اليوم واجبٌ، ولكنّ فرضيّة صوم رمضان؛ نسخت حُكمه من الوجوب إلى الاستحباب، والفرق بين الفرضيّة والاستحباب: إن الفرضيّة تعني القضاء، أو الكفارة، أو كليهما؛ إذا ما أفطر المُسلم في هذا اليوم، أما الاستحباب؛ فلا يعني قضاءً ولا كفّارةً، وإنما لمن يصوم الأجر العظيم من ربّ العالمين، وأفضل الصيام في يوم عاشوراء، صيام أيام التاسع، والعاشر، والحادي عشر من الشهر المُبارك، والذي يليه هو صيام يومي التّاسع والعاشر، والذي يليه هو صيام العاشر فقط، ولم يُجوّز بعض العلماء صيام عاشوراء منفردًا؛ حتى لا يدخل تحت إطار التشبُّه باليهود.

قد يهمك أيضا:

دعاء دخول العام الهجري الجديد 1442

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.