مصدر بالطب الوقائي يكشف حقيقة إصابة 4 ممرضات في حميات بسيون بكورونا

كشف مصدر مسئول في فريق الطب الوقائي بمركز ومدينة بسيون في محافظة الغربية، حقيقة ما تم تداوله عبر وسائل إعلام إلكترونية حول إصابة 4 ممرضات بفيروس كورونا، من ممرضات مستشفى حميات بسيون.

وذكرت وسائل الإعلام إن نتيجة تحاليل الممرضات الـ4 جاءت إيجابية، وتم على الفور نقلهن إلى مستشفى عزل كفر الزيات، لبدء تلقي العلاج، موضحة أن مستشفى حميات بسيون، سجل أمس الجمعة، وأول أمس الخميس إصابة ممرضتان، وبذلك يرتفع عدد حالات الإصابات بين طاقم العاملين بمستشفى حميات بسيون إلى 6 حالات إيجابية.

من جانبه نفى مصدر مسؤول من فريق الطب الوقائي ببسيون، حقيقة تلك الأخبار، مؤكدًا أن مستشفى حميات بسيون تسلمت أمس نحو 250 كاشف سريع لإجراء الكشف المبدأي على الفريق الطبي من طاقم الأطباء وطاقم التمريض والعاملين بالمستشفى، كإجراء روتيني.

وأكد المصدر، أن الكاشف كشف عن إيجابية حالة 4 ممرضات، وهذا لا يعني وجودة إصابة، لأنها ربما تكون أجسام مضادة يحملها الجسم، أو إنذار ببداية المرض، ولا يمكن الجزم بإصابة تأكيدية للحالة إلا بإجراء تحاليل PCR وظهور نتيجتها في المعامل المركزية للتأكد من إصابة الحالة بالفعل من عدمه.

إصابة ممرضة في مستشفى حميات بسيون بفيروس كورونا

وعلى مدار الساعات القليلة الماضية أصيبت أسرة في قرية صالحجر التابعة لمركز ومدينة بسيون، بعد إصابة ممرضة من مستشفى حميات بسيون بـ “كوفيد-19″، وتُدعى “هُدى المشد”، ليُصاب زوجها وأسرتها المخالطين لها.

وأصيبت الممرضة على إثار اختلاطها ببعض المصابين من قرية كفر جعفر المجاورة، التي تم عزلها بعد اكتشاف حالات بها وصلت إلى 23 حالة، وذلك أثناء تقديم الخدمة الطبية لهم.

اكتشف زوج “هدى” إصابة زوجته بالصدفة، وقرر إجراء فحوصات طبية لها، ليُكتشف إيجابية التحليل، الأمر الذي استدعى إجراء فحوصات للمخالطين لها، مما كشف عن إصابته وإصابة باقي أفراد الأسرة ليتم نقلهم إلى الحجر الصحي في مستشفى العزل بكفر الزيات، هو وأولاده وبناته ووالد زوجته.

عزل قرية كفر جعفر

ومنذ أسبوع تقريبًا تم عزل قرية كفر جعفر في بسيون بعد ارتفاع حالات الإصابة فيها بفيروس كورونا، وصلت اليوم إلى 20 حالة تقريبًا، ويتم دع المركز الطبي بقرية كفر جعفر التابعة لمركز بسيون بأطباء من مستشفى بسيون المركزي، لزيادة الدعم الطبي بالقرية، لاستقبال الحالات المترددة على المركز الطبي، المشتبه في إصابتها بكورونا.

وكشفت مصادر مطلعة داخل مديرية الصحة تحسن أكثر من 11 حالة فقط اليوم، وسلبية 17 حالة أخرى على مستوى مركز بسيون في محافظة الغربية.

الإدارة الصحية ببسيون تطلب الدعم بالمستلزمات الطبية

ناشدت الإدارة الصحية بمركز ومدينة بسيون، مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات والمؤسسات الخيرية بدعم المستشفى والمراكز الطبية بالمستلزمات الطبية اللازمة لمكافحة العدوى، خاصة في مستشفى حميات بسيون بشكل خاص، ووحدات الغسيل الكلوي بـ “صاالحجر، جناج، كوم النجار، شبراطو، قرانشو “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.